خواطر

أصبحت عيَيَّةٍ

  • أصبحت عيَيَّةٍ
  • لم يعد من يسأل عن حالي أصبحت مهجوره وحيده لم يعد يدق بابِي أحد أشعر بخيبات تتراكم فوق نابضي أشعر بحزن يلازمني منذ زمن، عندما كان يخبرني أحد مابك أشعر وكأن عاجزه عن البوح بما في داخلي التزم الصمت فلن يفهمني أحد، كنت أُبصر شباب عمري يهدر أمام عيني وليس لي القدرة علي الحركة، لقد تعاظمت أحزاني فوق نابضني لم أشعر بي مواساه من أحد يخبرني أن كل شئ فاني، لم يكن لدي أحد، لدرجة شعور أنى شفاف بين البشر وكان سؤالي هو الم يلاحظني أحد؟
  • شهد أسامه /دوهوبي.
  • تيم شغف
  • كيان “غاردينيا”

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

إيقاف تشغيل AdBlocks

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock