خواطر

مشاعر بالاسود

  • “مشاعر بالأسود”
  • مَع مُرورِ الأَيامِ ينتباكَ الفقد، الفقد تجاه كل شيء واللاشيء فقدان مجهول وغير معلوم، فقدان جميع مَشاعركَ ولربما بعضُها لتَبقيِ الحُزن معك، تتوصل إلى أن جميع الأمور ليس بينُها فرق ولا شيء يؤثر عليك وهذا نتيجةً للخُذلان؛ ولتعرُضك لهُ بِشتىِ أنواعهُ، وللِعشم الزائد عن حدُّ في أقرب الناس، كل الأشياء بات ليس لها مذاقٌ ولم تعُد كما كُنت، استمرار مُنطفئ في الحياة مع فقدانك للذة الحياة، التقدم والرجوع لا يشكل فرقًا كلاهُّما على وتيرةٍ واحدة، ومع نهاية كُل يوم وبداية يومٍ آخر تكتشف مدى أذى العالم وبشاعتهِ ومدى كذب من حولك، وتنضج مع مرور هذه الليالي العجاف خمسين خريفًا وهو عمرًا فوق عمرك، يُصيبك التوجس حتى تُصبح أسيرهُ، وتكتشف أنك ليس مُناسبًا لهذه الحياة وقدومَك إليها خطيئة دنّْستَك وإنها كانت ليس مُناسبةٍ بالمرةِ ولم تكُن مُناسبة ولا مرة.
  • للكاتبة / فاتن سيدعبدالحكيم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

إيقاف تشغيل AdBlocks

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock